موقع إسمعلاوية دوت كوم :: موقع لكل اسماعيلية‎
الرئيسية | الثقافة | وثائق | ويكيليكس: مبارك طلب من البشير إنشاء قاعدة عسكرية مصرية بالسودان لضرب أي سدود إثيوبية الرئيس السابق حسني مبارك

ويكيليكس: مبارك طلب من البشير إنشاء قاعدة عسكرية مصرية بالسودان لضرب أي سدود إثيوبية الرئيس السابق حسني مبارك

 
ويكيليكس: مبارك طلب من البشير إنشاء قاعدة عسكرية مصرية بالسودان لضرب أي سدود إثيوبية  الرئيس السابق حسني مبارك

 الرئيس السابق حسني مبارك

نشر موقع 'ويكيليكس' نقلاً عن وكالة 'ستراتفور' الاستخباراتية الأمريكية أن الرئيس السابق مبارك ورئيس مخابراته الراحل اللواء عمر سليمان كان يدرسان من جانبهما توجيه ضربات عسكرية مباشرة لسدّ النهضة الإثيوبي، حيث كشف الموقع أن الرئيس السابق كان يخطط لضرب أي مشاريع تقيمها إثيوبيا على نهر النيل.

وأوضح الموقع أن مبارك حصل على موافقة الرئيس السوداني عمر البشير لاستضافة قاعدة عسكرية مصرية على أرض السودان، كما كشفت الوثائق عن أن ملف المياه خضع في السنوات الأخيرة من حكم الرئيس مبارك لإدارة اللواء عمر سليمان رئيس جهاز المخابرات ا لعامة آنذاك بدلاً من وزارتي الري والخارجية.

كما نشر الموقع مجموعة من المراسلات لشركة 'ستراتفورد' الاستخباراتية الأمريكية ومن ضمنها برقية يرجع تاريخها لـ 26 مايو 2010 مفادها أن مصر طلبت من السودان إنشاء قاعدة عسكرية للكوماندوز المصري في السودان وذلك لمواجهة أسوأ السيناريوهات في حالة أصرت إثيوبيا على بناء منشآت على نهر النيل، وأن الرئيس السوداني عمر البشير وافق على بناء قاعدة جوية صغيرة في مدينة كوستي التي تقع جنوب الخرطوم لاستضافة قوات الكوماندوز المصرية التي ربما يتم إرسالها لاثيوبيا لتدمير أية منشآت مائية يتم إنشاؤها على النيل الأزرق.

انشر الموضوع في : Add to Facebook Add to Twitter Add to your del.icio.us technorati Add to Yahoo MyWeb Reddit this Googlize this post!

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
 
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

تابعنا على الفيس بوك